الأحد، يونيو 20، 2010

تيه !


،

كيفَ يجب أن أبقى أرتّل ما يجب أن لايُقال !

كل الأرواح التي لاتلبثُ أن تعرفُني لـ تنسى كم أنني أنا !

ماعادَ مهمّاً ،
كيفَ يجبْ أن نقولَ "شكراً" لـ أننا نهتم !

ونحنُ في وقتٍ من اليومِ ننحبُ ملء َ الحياة ،

نتدثرُ وسادةَ النوم ، ولا نومَ في الطريق !

نبحثُ عن صلاةٍ تصلُ بدونِ مطباتٍ إلى السـماء ،

لـ يعرفنا فقط الرب ، أننا في بضعِ متنفّسٍ ، لا نزالُ نسمحُ

للهواءْ ينعشُ إحدى رئتينا !

وأننا فقط عاكفونَ على الضيـاع وسطَ الطريق ،

بلا شيءٍ أكثرَ مـن جسدٍ مُفرغٍ من الـروح !

بلا شيء
،

ليست هناك تعليقات: