الأحد، أغسطس 22، 2010

واجب "قرائي" و أشيـاءْ أخرى !







*،












مرحباً بي ، بعدَ غياب = ) !

{ .. تلقّيت واجب "قرائي" يتعيّن علّي الإجابة عـنْ أسئلته مع زمرة المتلقّين ،
وهُنا سأجيب عن تلك الأسئلة بكلّ سعادة !


* من أرسل لكِ الدعوة ؟

الأخت الجميلة أميرة = )


* كتب الطفولة التي بقيت عالقة في ذاكرتك ؟

أممم ، لا أذكر تفاصيل كتب الطفولة كثيراً ، لكنّي أتذكر "كتب الروضة والتمهيدي =d " التي كنت أحبّها كثيراً ..
ثمّ كنتُ أمتلك مجموعات قصصيّة "على شاكلة سلمى التي لا تنظّف أسنانها" أيام الإبتدائية .. لكني لم أكن أطيقها إطلاقاً !
قرأت في فترات "مجلة ماجد" بقلّة .. وبعض المجلّات الحديثة ، لكن أكثر كتاب يعلقُ في ذهني " دنانير لبلبة ^^"
وكان لـ أختي الكبرى وتعلّقتُ به وقتها !

في فترة من عُمري بعد العاشرة لم أكن أحب هذا النوع من الكتب ،
وكنت أختلس النظر في بعض الكتب "المحظورة" في مكتبة البيت" !!


*من أهم الكتّاب الذينَ قرأتِ لهم ؟

تأثرت في بداياتي الكتابيّة بأسلوب "فيكتور هيجو" بقوّة ، وتناغمت مع قصائد السيّاب وحزنتُ كثيراً كلما تعرفتُ عليه أكثر..
ونازك الملائكة ونزار قبّاني "هؤلاء جميعهم قرأتُ لهم في الرابعة عشرة من عُمري وما قبله " !
ثمّ تأثرت بـأسلوب باولو كويلو الساحر ، و تنفست القضايا البشريّة مع غسان كنفاني ففتح لي عالماً كبيراً من رسالة القلم !
وتأثرت بعمق بـ سيد قطب .. وكانت أجمل دعوة أتلقاها لقراءة انسان بهذهِ الشخصيّة !
أنشدت قصائد محمود درويش بـعمق .. وتأثرت بـ محمد العريمي
تأثرت بما كتب عائض القرني و ابن القيّم والحلّاج ...

المنفلوطي "أحببت أسلوبه لفترة قصيرة ثمّ وجدته لا يلائمني " .. وأبو تمام !
{ هذا ما ساعدتني عليه ذاكرتي على تذكره !




*من هم الكتاب الذين قررت ألا تقرأي لهُم مجدداً ؟

أممم سؤال محرج حقّاً ><* ! قررت ألا أقرأ لأولئك الذين يعرّون الفضائل ، ويقتلونَ القيم ..
يكتبون لأشباع الغرائز وللقيمةِ الماديّة !
وهؤلاء كثُر في مجتماعاتنا والمجتمعات العالميّة ، يتخفّون بين كلماتهم المريضة...
"لكنني أتعذر عن ذكر أسماء معيّنة" مع العلم أنني تخلصت من كتب معيّنة لأنني خُدعت بأصحابها !



*في صحرء قاحلة أيّ الكتب تحملينَ معك ؟

ربما سأختار كتاب سيرة ذاتيّة ، فأنا أحبّ قراءة السير منذ الثانيةَ عشرة !
على غرار كتاب "مذكرات مونتنغمري " "ومذكرات أميرة عربيّة" أومذكرات سياسيين ..
أو أُناس عاديّون جدّاً !



* ماهي الكتب التي تقرئينها الآن ؟

أقرأُ "القرآن الكريم" ...وكتاب بدأتُ بهِ بالأمس بدعوة من شقيقتي "عصرُ العلم" لـ د. أحمد زويل
.. وسأكمل قراءة "الروح" لـ ابن القيّم !


*ما هو الكاتبـ\ـة الذي\التي لم تقرأي لهـ\ـا أبدا ، وتتمنى قراءة كتبه\ـا ؟

أردت دائماً أن أقرأ لعبقرية اللواء محمود شيت خطاب لكن لم تحن الفرصة بعد ،
وعدا ذلك لا تحضرني أسماء أخرى !


* أرسلي الدعوة لـ أربعة مدونيين من أجل مشاركتنا ذكرياتِهم مع القرآءة ؟

لـ أنني حديثة نسبيّاً ف التدوين ، سأكتفي بـ اثنين "أتمنى أنني لاأخالف القوانين يا أميرة"
..سأختار :
طبعاً صديقتي الجميلة : ذهلآء "المهندسة الصعيديّة ^^ " ~> مدونة بكلّ ألوان الحياة
و الجميلة : نور ~> Spreading My Wings



وانتهيت شكراً أميرة *،

هناك 10 تعليقات:

Noor يقول...

شكرا جزيلا على الدعوة سأجيب الاسئلة عما قريب في مدونتي و أخبرك لأن الفكرة قد أعجبتني

لا أعدك بأن أجوبتي ستكون كأجوبتك الجميلة و لكني سأحاول

من الرائع التواصل مع أناس يقدرون قيمة الكتاب مثلك فبارك الله فيك

وللتعليق على أجوبتك فأنا من المعجبين بباولو كويلهو أيضا، و مؤخرا بدأت أقرا لغسان كنفاني و أعجبتني كتاباته كثيرا فبماذا تنصحيني أن أقرأ له؟

ذَهـلاء~ يقول...

ما شاء الله
ذاكرتكِ القراءية ثرية هالة !

لازم تفضحينا يعني ؟ "><
سـ أحاول حلّ الواجب في أقرب فرصة

Hala } يقول...

مرحباً يا نور

العفو ، سأترقب إجاباتك بفارغٍ الصبر .. وأظن أنكِ قارئة نهمة أيضاً = ) !

باولو كويلو ، عميق جدّاً .. جدّاً !
حاولت قراءة The zahir بالإنجليزيّة إلا أن الأمر كان صعباً .. لا أزال ممتنّة للخيميائي كثيراً وكانت أوّل تقاطع لي مع الكاتب !

يآآآه "غسان كنفاني" !
أسلوب بسيط جميل .. قضيّتهُ عميقة .. كتب لأجلها إلى أن اغتيل !
كنتُ قد حمّلت أغلب كتبه ، واكتشفت الآن أني فقدتها من الفلاش ميموري !
له عناوين جميلة :
موت سرير رقم 12 "قصص قصيرة"
ما تبقّى لكم "قصّة"
عائد إلى حيفا "رواية"

تأثرتُ كثيراً "بالقنديل الصغير" وهي قصة كتبها ورسمها كنفاني لـ ابنة أخته لميس .. وقد اعاد أن يرسم لها قصة في كل عيد ميلادٍ لها ، إلى أن اغتيلا معاً ودُفنا معاً !

بإمكانك نور زيارة موقع "غسان كنفاني والتعرف إليه أكثر :
http://www.ghassankanafani.com/


أسرّ بالتواصل معكِ أكثر~

Hala } يقول...

شكراً ذهلآءه ،
متشوقـة لرؤية أجوبتك !
^^

كوني بالقرب ،

Noor يقول...

أولا لقد أديت واجبي :)
ثانيا بخصوص باولو كويلهو فهو كاتب رائع بالفعل قرأت له العديد من كتبه و لم يعجبني The Zahir كثيرا لان الرسالة التي كان يحاول أن يبعثها لم تعجبني و في الفالب لا أركز على أحداث الرواية مع كويلهو لانه يبرع في إرسال رسالة لمن يقرأ له أكثر من براعته بحبك أحداث هل توافقيني الرأي؟
من أجمل ما قرأت له Like the Flowing River و هو مجموعة من قصص قصيرة و مقالات و تجارب شخصية لكويلهو و نال إعجابي جدا جدا و أنصحك به.

أما بالنسبة لكنفاني فلقد قرأت عائد إلى حيفا و كان رائعا بطريقة مؤلمة و قررت أن أقرأ له المزيد بعد هذه الرواية و سأحاول أن أقرأ الكتب التي نصحتيني بها فشكرا لك على ذلك
:)

ملاحظة: أتمنى فقط في يوم من الايام أن أكتب مثلك بالعربية فأنا أجد صعوبة في إيجاد الكلمة المناسبة فمن الجميل قراءة مدونتك لأن لغتك رائعة بصدق

تحياتي

Hala } يقول...

بالنسبة لـ باولوكويلو ربما ما قلتيه صحيح ، أذكر متابعتي لـ إحدى حلقات وحي القلم التي أستضيفَ فيها الكاتب .. وقد لفت انتباهي بالفعل إلى أنّه مهوسٌ بشكلٍ أو بآخر بإيصال روح الرسالة لقرآءه ، وبينما هو يفعل ذلك فهو في الحقيقة يكتبُ عن أسطورته الشخصيّة .. تسلسل الأحداث أيضاً مهارة لـ باولو ، وأظن أن من يقرأ الخيميائي سيوافقني الرأي ، ففيها يتبين كم هو بارع في حبكة الشيء مع تعقيداته !
في النهاية نستطيع أن نحكم على مدى مهارة الكاتب ما إذا ضلّلنا نذكر أحداث ما كتبه بعد سنوات من القراءة !

سأحاول أقتناء الكتاب في المعرض القادم ، قراءة تجاربه جميل حقّاً خاصةً أنه خاض حياة مجنونة في شبابه !

من الكتب لباولو لم تروقني أبداً ، هي 11 دقيقة و على نهر بيدرا هناك جلستُ فبكيت لم أستطيع اكمالها أيضاً !

.. ..

يبدو أننا "نتشابه/ نتقاطع" في الأمور فأنا أحاول كتابة نصوص قصصية بإلانجليزية .. على الأقل لـ ألبي رغبة أستاذي في القراءة لي يوماً ما ^^ !

يسرني النقاش معكٍ =) ~
دمتِ بخير ،

Noor يقول...

نعم معك حق يستطيع كويلهو أن يحبك قصة لكن في النهاية ما يبقى معك هو الرسالة اليس كذلك؟ أكثر من المواقف أو الأحداث بذاتها أو هكذا هو بالنسبة لي

لم أقرا احدى عشر دقيقة ولكني مرة اشتريت كتب لصديقتي فأقتنيت لها الشيطان و الانسة بريم و هو كتاب جميل و اذ بالبائع يقنعني بشراء احدى عشر دقيقة و انا اخذته دون ان اقرا عنه اي شي و فوجئت في البيت عندما قرات نبذة عنه بانه يتحدث عن امور فاضحة فلا تزال النسخة موجودة لدي في البيت لا اود ان أقرأها..

حاولي ان تكتبي بالانجليزية ايضا أنا متأكدة من انك ستبرعين بها ايضا

مع مودتي

نهروان يقول...

أهلاً هالة\رؤيا
سعيدة لأنَّ الأقدار قادتني لِهُنا
سأكون بالجوارِِِ
:)

Hala } يقول...

حتماً الرسالة ما سيبقى !
الآن وصلتْ إلى ما كنتِ تحاولين اقناعي به !
الأحداث ستعلمنا كيف نكتب !
والرسالة ستعلمنا كيف نعيش !


شكراً نور ~
سأفعل ذلك يوماً ما = )

أكاليلُ مودّتي

Hala } يقول...

نهروآن / عملة نادرة !

سعيدةٌ أكثر أنا، لأنّ الأمكنة تجمعُنا ~

أنتظرُكِ دائماً ، مودّة