الأربعاء، سبتمبر 21، 2011

إعلآن ،



أصدقآئي ،
سأغلق ابتداءاً منذُ غدا جنَاح إلى السمآء لـ وهلة ،
 أتمنى أن لاتلحظوا أبداً ذلك ، أعيدُ فيها الحسابات وأنضجُ خلالها الأفكار !
وأتمنّى أن تعذروني (f)



محبّتي ،
هآلة

الأربعاء، سبتمبر 14، 2011

نشيدي الوطَني ،



تمنّيت لحظتهَا أن أنشد ( السلآم السلطانيّ) ، نشيدنا الوطنيّ ككلّ صباح في العام الماضي !
صبآحات مُلئى بـ الكثير ..
و تكبرُ الأمنيّة لو أنّ { وجدان بجانبي أو خلفي .. تنشد بصوتٍ عالٍ / وتكثر من توبيخي لأن تمتماتي لآ تصلها !
أقولُ لهآ : تردد صوتك عالي !

* أحاديث ماسنجريّة مع ذهلآء .. تحقيقاً لـ الأمنية الورديّة !
اممم لا أحد ينتبه ع بطآرية الجوّال ><"




،’





* في كم مقطع ، راحو علينا هنا ..
ذهلآء عذرها عندها ،سنتين ما نشدت السلآم السلطاني بسس أنا شو عذري ><"















* النشيد الوطني العُماني / حكآية عَلَمْ :




دآم وطني بِخير ، وجميل ..
وعلى لسآن مازن الطائي رحمه الله : فـليحفظ الله الوطن عُمان

الاثنين، سبتمبر 12، 2011

* صيامُ الفقرآء !



أحياناً أتسائلُ لمَّ أنا أكثرٌ حظَّاً من هؤلاء ؟


هؤلآء الذين ، يولدون .. يتضورونَ جوعاً ، لا يعرفون طعمَ الأشياء ولا ملامحها أو ألوآنها !
السؤال يدفعني إلى  أنني أتحمَّل مسؤولية كبيرة ، أولها : شكرُ الله !
الاسبوع الماضي في تويتر أنطلقت حملة (الشكر ) قدّمها : مشاري الخراز ..
حملة جميلة ، سادها التأمّل في نعم الله ،

أتمنّى أن نفعل شيئاً لـ نقدّم لـ هؤلاء الذين يصومون دهرهم كاملاً ، نقدم لهم حتى ( دعاءاً ) قصيراً
 يذهبُ لـ السماء بقلبٍ صادق خاشع !
قبل حتى أن نقدّم لهم المال ، فـ قدرهم بيدِ الله ،

أنشودة ، حمود الخضر
* عنوان التدوينة مقتبس منها !



الخميس، سبتمبر 08، 2011

أيعقل !




في امتحان مهارات التفكير 2 اليوم ، كان أحد الأسئلة يقول : كان نيرون امبراطوراً رومانياً يدمنُ الشرب ، - طبيعة الامتحان يعتمد على التفكير والمنطق _ وكل الأباطرة الرومان يشربون النبيذ في كؤوس من رصاص ، ومن يشرب في كأس من رصاص يصبح غبي !

الآن هنالك خيارات ، لم أكن مستوعبة حينما قرأت آخر عبارة أن -منطقيّاً - نيرون القائد الروماني الشهير غبيّ )!
وتذكرت أبيات محمود درويش : نيرونَ ماتَ ولم تمت روما ، بعينيها تقاتل !

واخترت أحد الخيارات الذي يقول  : بالرغم من كل شيء فإن نيرون غبيّ !

الاثنين، سبتمبر 05، 2011

وبدأنا صعدنَة *


استقبلتنا اليوم جامعة السلطان قابوس ليكون بداية دوامنا الرسمي لطلاب سنة أولى !
في الصباح وبما أنه اليوم الأول كذلك لطلاب المدارس تذكرت الأيام الخوالي الي مرت وأنا ف اول يوم ف المدرسة .. 
بس ما أتمناها ترجع رغم جمالها ، أعتقد حان الوقت ل بيئة أوسع وأفق كبير !

الصورة طازا =)
من القاعة الكبرى / المركز الثقافي ~
اخترت وصديقاتي مكان ف الاعلى في منتصف المدرّج الروماني ~> عشان الصورة أوضح ^^
كنا ٩ من طالبات أمامة بنت أبي العاص ، بجانبنا صديقات من حيل العوامر .. بينما هنالك ١٤ أخريات من أمامة بعيدات عنّي !

استقبال رائع ، شكراً SQU