الاثنين، فبراير 06، 2012







الكتابة شيء مزاجي للغاية !
أحياناً أكتبُ بإٍسهال .. وأحياناً يصبحُ المخاض صعباً ،




.
.


لا شيء ، سوى أنني نسيتُ الحديث عن إجازتي الماضية التي انتهت بالأمس 
وأكثر من ذلك أنني بدأتُ فصلاً جديداً في الجامعة .. !
مبكراً أنا وهبة نوقفُ السيّارة عند كليّة الآداب ونتردد من العمادة لـ الآداب وهلمّ جرا
أشعرني أنني في طواف و ألبي بينَ المكانين !
كانَ المنظر مخيفاً كثيراً في الصباح في العمادة قبل أن تُفتح بوابة سمسم ، وكنتُ واثقة أنّ كل شيء سيكون بخير 
والأمور فعلاً كانت بخير " حصلتُ على تخويل المادة التي أردتها بسهولة لكن مع إحراج بسيط مع الدكتور الذي سجل لي المادة !
تفاديتُ الأمر لاحقاً وشكرته وخرجت من مكتبه بابتسامة كبيرة وأنني حصلتُ أخيراً على جدول مكتمِل !


هناك تعليقان (2):

..pen seldom يقول...

أشعر أحياناً أن الكتابة أمر روحيّ !

أحياناً تحلّق بنا الروح وتحلّق أحبارنا معها, فنكتب بإسراف جميل
نحبه ..

وأحياناً أخرى , تغلق الروح على نفسها داخلنا .. وتمتنع الأحبار عن الخروج من داخل الأقلام .. حتى تحررها أرواحنا المسجونة وتحلّق بها من جديد !

.....


موفقة في دراستكِ إن شاء الله :)

أستمتعي بكل لحظات الدراسة فهي أيام لا تعود حين تشتاقين لها ..


أرق تحية ..

هآلة ~ يقول...

pen seldom

:)
سأفعل ذلكَ جداً جداً !

مودّتي