الأربعاء، يوليو 25، 2012




لـ هالة المطيري 

ليسَ أجمل من احتفاءةٍ يأذنُ بها الله ، كـ نشيدٍ سرمديّ يتعالى في أعلى السماوات !
كـ طفلةٍ توشِكُ أن تخلع حذاءها ، ترقصُ حافيةً على غيمة .. و تثملُ في مشاهدتِها الطيور الحالمة ملءَ التفاصيل العلويّة !
لكِ منَ المُباركات ما يملؤكِ ، روحكِ وتفاصيل الهالات التي تُحيطك ،

مُبارك أكثَر و أكثَر .. رزقكِ الله طاقةً تؤدّين بها رسالة الحياة في القادمِ الجميل :*)

ليست هناك تعليقات: