الخميس، يوليو 25، 2013

على جناحِ القصّة ~




إيمان أربع فتيات بأهميّة القصّة الموجهة للطفل ، وأهمية تطوير القصة المكتوبة الموجهة للطفل لتتناسب مع متطلبات العصر ،
ولأنّ علي بن أبي طالب قال : "ربوا أولادكم لزمانٍ غير زمانكم " .
 من أجل كل ذلك خرجنا بـ ( على جناحِ القصّة) 
مشروع ابتدأ في مسابقة العطاء الأكبر التي تطرحها مؤسسة رؤية الشباب .

فكرتنا : 

تحويل القصة المكتوبة الموجهة للطفل إلى قصة مرئية ومسموعة .

أهدافنا 
شاهدوا قصّتنا الأولى :

"عشٌّ للعصافير" للكاتبة جوخة الحارثي .






تابعونا :

هناك 3 تعليقات:

جزيرة الخيال*~ يقول...

رائعات بكلِّ ما فيكنّ .. اِتجاهٌ ذهنيٌ مُتقن في أدب الطفل القصصي ،
أفكاركنّ تصنعكُنّ ي فتيات ..
الطفلُ يُحبُّ ما يُضحِكُه، وقصتكنّ الأولى جاذِبة، مُضحكة، وتحملُ معنىً.
أسلوبُ عرضِها يجعلُ من الطفلُ مُدرِكاً لأحداثِ القصة بكُلِّ كيانِه..
لكُنّ الأُمنيات بأن تستمرِرْنَ وتتقدَّمْنَ، والفوزُ والارتقاءُ حليفكُنّ بإذنِ الله..
.....

Wohnungsräumung يقول...

شكرا على الموضوع المتميز
Dank Thema Wohnungsräumung

Wohnungsräumung يقول...

شكرا على الموضوع المتميز
Dank Thema Wohnungsräumung